شركة التضامن

شركة التضامن هي النموذج الأمثل لشركات الأشخاص حيث يكون كل شريك فيها مسؤولاً مسؤولية تضامنية وفي جميع أمواله عن ديون الشركة، كما يكتسب كل شريك فيها صفة التاجر.

الايجابيات: السلبيات:
  • عدم و جود حد أدنى لرأسمال الشركة.
  • محدودية مصاريف التأسيس
  • سهولة في إجراءات التأسيس.
  • شريكين فقط على الأقل كافيان لتأسيس شركة التضامن
  • الحرية في اختيار النظام الضريبي..

 

  • هي الشركة الوحيدة التي تعطي لكل الشركاء فيها صفة تجار
  • يجب على كل الشركاء أن يتوفروا على صفة تجار
  • مسؤولية الشركاء اللامحدودة و التضامنية عن ديون الشركة.
  • عدم إمكانية تفويت الحصص دون موافقة كافة الشركاء.
  • حل الشركة بوفاة أحد الشركاء.

ما يجب تذكره

اقانون لا يحدد أي مبلغ أدنى للرأسمال (يحدد بشكل حر من طرف الشركاء)

تكون الأنصبة إسمية ولا يمكن تفويتها إلا بموافقة كل الشركاء

  • العدد : تسير الشركة من قبل جميع الشركاء، إلا إذا نص النظام الأساسي على غير ذلك
  • لمن تعطى الصفة : المسير يمكن أن يعين من الشركاء أو من الأغيار. كما أن شركة التضامن يمكن أن تسير من قبل شخص معنوي.
  • التعيين : المسيرون الشركاء أو الأغيار يعينون بمقتضى النظام الأساسي أو بعقد لاحق.

تعيين مراقب للحسابات غير إلزامي إلا للشركات التي يتجاوز رقم معاملاتها خمسين مليون درهم عند اختتام السنة المحاسبية.

  • كل شريك يخضع للضريبة على الدخل (IR) كمقاول ذاتي.
  • يمكن للشركة أن تختار الخضوع للضريبة على الدخل أو للضريبة على الشركات.

الضريبة على الدخل

شطر الدخل بالدرهم % النسبة المئوية
من0 الى30.000 0%

من30.001 الى 50.000

10%
من50.001 الى 60.000 20%
من60.001 الى 80.000 30%
من80.001الى 180.000 34%
فمافوق 180.000 38%

الضريبة على الشركات

  • 10 في المئة إذا كان الربح الصافي أصغر من أو يساوي 300.000 درهم
  • 20 في المئة إذا كان الربح الصافي بين 300.001 درهما و 1.000.000 درهم
  • 30 في المئة إذا كان الربح الصافي بين 1.000.001 درهما و 5.000.000 درهم
  • 31 في المئة إذا كان الربح الصافي أكبر من 5.000.000 درهم
  • 37 في المئة بالنسبة لمؤسسات القروض و شركات التأمين

النظام الإجتماعي للمسيرين

المسيرون غير الشركاء، مساهمين أو غير مساهمين، ذوي أنصبة صغيرة أو كبيرة، الذين يتلقون مقابلا عن أنشطتهم الفعلية و مسؤولياتهم داخل الشركة، يخضعون إلزاما لنظام الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي (CNSS) و نظام التأمين الإلزامي عن المرض (AMO) الذي يديره الصندوق سالف الذكر.

 

Karim Tazi est l’une des figures qui a su s’illustrer dans le secteur du prêt-à-porter au niveau national. Né à Meknès, c’est à Casablanca qu’il se lance dans le milieu de la mode.
Karim Tazi est l’une des figures qui a su s’illustrer dans le secteur du prêt-à-porter au niveau national. Né à Meknès, c’est à Casablanca qu’il se lance dans le milieu de la mode.
Karim Tazi est l’une des figures qui a su s’illustrer dans le secteur du prêt-à-porter au niveau national. Né à Meknès, c’est à Casablanca qu’il se lance dans le milieu de la mode.
Karim Tazi est l’une des figures qui a su s’illustrer dans le secteur du prêt-à-porter au niveau national. Né à Meknès, c’est à Casablanca qu’il se lance dans le milieu de la mode.
Karim Tazi est l’une des figures qui a su s’illustrer dans le secteur du prêt-à-porter au niveau national. Né à Meknès, c’est à Casablanca qu’il se lance dans le milieu de la mode.

الخدمات الالكترونية